إعلان الرئيسية

جديد الأخبار :

الصفحة الرئيسية التكنولوجيا في سنة 2016 ترقى إلى خصوصية البيانات ونقلها بسرعة

التكنولوجيا في سنة 2016 ترقى إلى خصوصية البيانات ونقلها بسرعة

حجم الخط




لقد كرّست الشركات على مدى العقد الماضي عديد الجهود وصرف الأموال من ميزانيتها في تكنولوجيا المعلومات لجمع وتأمين وتحليل كميات هائلة من البيانات الكبيرة ، ولكن مع اقتراب حلول السنة الجديدة 2016 ومع كثرة التعقيدات المتزايدة في الشبكات والعدد الهائل من الأجهزة المتصلة التي يتمّ فيها تدفّق البيانات كلّ دقيقة إن لم نقل كلّ ثانية ، أصبح الهاجس الوحيد لتلك الشركات هو تأمين وإدارة المعلومات والأنظمة .

زد على هذا فإنّ أغلب الشركات الكبيرة والحكومات تستطيع بشكل أو اختراق البيانات الشخصية لمستخدميها والوصول إلى العناوين الأكثر حساسية ، كما تركز شركات مبيعات برامج الأمن والحماية على مساعدة المؤسسات لتأمين بياناتهم وإحباط عمليات الإختراق داخل وخارج الشبكة .

ميدو للمعلوميّات




ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق