وصف المدون

إعلان الرئيسية

جديد الأخبار :

الصفحة الرئيسية موزيلا توقف التبرع بالعملات المشفرة مؤقتًا بعد انتقادات بشأن تأثير المناخ

موزيلا توقف التبرع بالعملات المشفرة مؤقتًا بعد انتقادات بشأن تأثير المناخ

 موزيلا فايرفوكس

بعد الإعلان عن قبول التبرعات بالعملات المشفرة الأسبوع الماضي ، قامت مؤسسة موزيلا Mozilla بتعليقها بعد حملة الانتقادات الكبيرة التي طالتها ، وقد نشرت الشركة تغريدة على تويتر قائلة : " بدءًا من اليوم نراجع ما إذا كانت سياستنا الحالية بشأن التبرعات بالعملات المشفرة تتناسب مع أهدافنا المناخية. وأثناء قيامنا بمراجعتنا سنوقف القدرة على التبرع بالعملة المشفرة مؤقتًا".
هذا وقد أعلنت موزيلا عن السياسة الجديدة بتغريدة مضحكة ، قائلة إن الأشخاص الذين يشتغلون في عملات dogecoin أو HODLing أو Bitcoin أو Ethereum يمكنهم التبرع بالعملات المشفرة الخاصة بهم مباشرة إلى المؤسسة, قوبل ذلك برد لاذع من جيمي زاوينسكي مؤسس شركة موزيلا, وكتب على تويتر : " اللعنة عليك و *** هذا " وأضاف" يجب على كل من يشارك في المشروع أن يخجل بشدة من هذا القرار بالشراكة مع عمالقة بونزي الذين يحرقون الكوكب" . وقد شارك أيضاً السيد Peter Linss مصمم محرك Gecko في الحديث قائلاً لموزيلا : " كان من المفترض أن تكونوا أفضل من هذا " . بالأمس تراجعت موزيلا عن الفكرة قائلة في تغريدة على تويتر إن التعليقات " أدت إلى مناقشة مهمة حول التأثير البيئي للعملات المشفرة " . وأضافت أنّ " تقنية الويب اللامركزية لا تزال تمثل مجالًا مهمًا بالنسبة لنا لاستكشافه ، ولكن الكثير قد تغير منذ أن بدأنا في قبول تبرعات التشفير " .
في العام الماضي أعلنت شركة تيسلا Tesla أنها ستقبل دفع البيتكوين مقابل EVs الخاصة بها ، واشترت ما قيمته 1.5 مليار دولار من عملة البيتكوين لتسهيل العملية. ومع ذلك أشار العديد من الأشخاص إلى أن الفوائد البيئية للمركبة الكهربائية يمكن أن تنخفض بشكل كبير من خلال الكمية الهائلة من الكهرباء المطلوبة لتعدين عملة بيتكوين واحدة.
قالت موزيلا إنها ستستمر في استكشاف فكرة التبرع بالعملات المشفرة ولكنها تبقي الناس على اطلاع هذه المرة. وكتبت المؤسسة على تويتر : " بروح المصدر المفتوح ستكون هذه عملية شفافة وسنشارك تحديثات منتظمة ", وأضافت :" نتطلع إلى إجراء هذه المحادثة ونقدر مجتمعنا على لفت انتباهنا إلى هذا ".
التصنيفات:
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button