جاري تحميل ... The Technology Now - مدونة التكنولوجيا الآن

إعلان الرئيسية

جديد الأخبار :

TWITTER

قام موقع تويتر بتكثيف عمليات تطهير المستخدمين المزيفين ، حيث قام بإغلاق 70 مليون حساب في شهر ماي وجوان الماضيين ، في محاولاته للحد من تأثير التضليل ونشر الأخبار الزائفة . هذا أكثر من ضعف المعدل الذي توقفت به منصة التواصل الاجتماعي في أكتوبر الماضي وفقا لصحيفة واشنطن بوست .

كانت عمليات التطهير على نحو متزايد على جميع وسائط التواصل الاجتماعي ، ممّا جعل تويتر بالفعل منزعجة من هذا الأمر ، في فيفري الماضي أكدت المنصة أنها بصدد تصفية جميع الحسابات تدريجياً ، لكن الشركة استغلت أيضًا الفرصة لتصفية حسابات إعادة تغريد البريد الإلكتروني غير المرغوب فيه من أجل تعزيز تفاعل حقيقي أكثر . في حين أن الكشف على المعلومات الخاطئة والمويفة يبقى أمراً صعب المنال على مثل هته الشركات ، ممّا يوضح أنّ العمل الشاق على منصة تويتر هو تحول واضح في السياسة بالنسبة للشركة التي تجنبت منع المستخدمين من السلوك أو الإساءة .

إن إغلاق 70 مليون مستخدم ما زال يبدو وكأنه ضربة لشركة تسعى إلى زيادة قاعدتها ، لكن هذه العملية لم يكن لديها الكثير من التأثير على عدد المستخدمين النشطين حسب ما قاله نائب الرئيس لشؤون الأمان والسلامة في تويتر لصحيفة واشنطن بوست. والذي أوضح بدوره أنّ هذه الحسابات لم تكن تغرد بانتظام .

وقالت نفس المصادر لصحيفة واشنطن بوست إن هناك نقاشًا داخليًا واسعًا حول قرار استهداف حسابات مزيفة على تويتر. وبحسب ما ورد فقد كان الضغط السياسي بعد أن قام الكونغرس بتشجيع الشركة على سلسلة من الحسابات المزيفة التي تسيطر عليها روسيا والتي دفعت تويتر إلى اتخاذ إجراءات أكثر عدوانية لتقليص الروبوتات على منصتها. 

بدأت الشركة النظر في سلوك الحسابات لتحديدها وتحديد التغريدات في عدد كبير من الحسابات غير المألوفة وعدد المرات التي تم حجبها كانت أعلامًا حمراء .
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق