-->
اكتب ما تود البحت عنه و اضغط Enter
معذرة، فالصفحة التي تبحث عنها في هذه المدونة ليست متوفرة.

الاثنين، 6 يوليو 2020

مجتمع أمن المعلومات لا يتّفق مع تغيير مصطلح " القبعة السوداء " بسبب رمزيته العنصرية

black hat usa 2020

ردّ مجتمع أمن المعلومات ( infosec ) بغضب اليوم على دعوات التخلي عن استخدام مصطلح " القبعة السوداء " و " القبعة البيضاء " ، مشيرًا إلى أن الاثنين وخاصة " القبعة السوداء " ليس لهما علاقة بقوالب النمطية العنصرية .

بدأت المناقشات حول الموضوع في وقت متأخر من الليلة الماضية بعد انسحاب ديفيد كلايدرماخر ( Kleidermacherنائب الرئيس للهندسة في شركة غوغل والمسؤول عن Android Security ومتجر غوغل بلايGoogle Play ) من محادثة مقرّرة كان من المفترض أن يقدمها في شهر أوت القادم في مؤتمر Black Hat الأمني المزمع إقامته في الولايات المتحدة .

في إعلان الانسحاب طلب ديفيد كلايدرماخر ( Kleidermacher ) من القائمين على صناعة مصطلحات أمن المعلومات النظر في استبدال مصطلحات مثل القبعة السوداء ( black hat ) والقبعة البيضاءwhite hat ) و هجوم الرجل في الوسط المعروف بهجوم الوسيط ( man-in-the-middle ) ببدائل أخرى محايدة ، في حين أن كلايدرماخر لم يطلب من القائمين على شركات صناعة أمن المعلومات سوى التفكير في تغيير هذه الشروط ، فقد أخطأ العديد من الأعضاء في قراءة بيانه باعتباره طلبًا مباشرًا لتغيير إسم مؤتمر Black Hat .

مع كون مؤتمر ( Black Hat ) أكبر حدث في مجال الأمن السيبراني في العالم ، سرعان ما انتشرت النزاعات والمناقشات عبر الإنترنت حول هذا الموضوع بين خبراء الأمن السيبراني ، حيث سيطرت هذه القضية على عطلة نهاية الأسبوع في 4 جويلية .

في حين أن جزءًا من مجتمع أمن المعلومات ( infosec ) اتفق مع كلايدرماخر ، فإنّ الغالبية العظمى لم تفعل ذلك ، ووصفته بأنه إشارة شخصية مأخوذة من جانب واحد .

أشار معظم الباحثين الأمنيين إلى حقيقة أن المصطلحات لا علاقة لها بالعنصرية أو لون البشرة ، وكان لها أصولها في الأفلام الغربية الكلاسيكية ، حيث كان الشرير يرتدي عادة قبعة سوداء ، بينما كان الرجل الطيّب يرتدي قبعة بيضاء .

وأشار آخرون إلى الثنائية بين الأسود والأبيض على أنها تمثل الشر والخير ، والمفاهيم التي كانت موجودة منذ فجر الحضارات قبل وقت طويل من وجود الانقسامات العرقية بين البشر .

في الوقت الحالي لا يبدو مجتمع أمن المعلومات ( infosec ) على استعداد للتخلي عن هاذين المصطلحين اللذين لا يرون أنهما يشكّلان مشكلة عند استخدامهما في كتابات تتعلق بالمعلومات .

إنّ دعوة كلايدرماخر لاستبدال المصطلحين ليست مجهودًا فرديًا وتتبع اتجاهًا عامًا لتنظيف مصطلحات اللغة التقنية في مجتمع التكنولوجيا الأكبر ككل .

بعد اندلاع احتجاجات السود ( Black Lives Matter ) في جميع أنحاء الولايات المتحدة وفي بعض أجزاء أوروبا ، أعلنت العديد من الشركات عن خطط مستعجلة للتوقف عن استخدام المصطلحات المشحونة بالتمييز العنصري والعرق البشري .

تلتزم شركات مثل Twitter و GitHub و Microsoft و LinkedIn و Google و Ansible وغيرها بتغيير اللغة التقنية في منتجاتها وبنيتها التحتية لإزالة مصطلحات مثل master و slave و blacklist و whitelist وغيرها من المصطلحات التي تثير جدلاً واسعاً .

شارك الموضوع عبر :

كاتب الموضوع :
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بث مباشر

البث المباشر من تقديم أحمد عبد العالي في مجال التكنولوجيا و التقنية

730

بتوقيت غرينيتش

2230

بتوقيت مكة المكرمة

موقع التكنولوجيا الآن : شروحات برامج مكتوبة ومصورة بالفيديو  | The Technology Now
موقع التكنولوجيا الآن - The Technology Now يعتبر صرح وفضاء خاص بعشّاق ومتابعي المعلوماتية والتقنية في العالم العربي والإسلامي بالخصوص ، يهتمّ بجديد التكنولوجيا الحيوية وعمل شروحات خاصة بمشاكل الحاسب والشبكات ، تمّ تأسيسه في جانفي 2016 من قبل أحمد عبد العالي ، وحائز على المرتبة الثالثة في فئة Actu / Info في مسابقة الجزائر ويب أواردس 2016 .
جميع الحقوق محفوظة ل The Technology Now - مدونة التكنولوجيا الآن